خدمة تأسيس الشركات بخبرة أكثر من 5 سنوات

تواصل معنا على:

00905533333795

logo

Avcılar/İstanbul, Turkey,

Denizköşkler, Piliç Sk. No:5, 34315

09:00 - 18:00

من الإثنين إلى الجمعة

أردوغان يكشف عن هدف اقتصادي تسعى تركيا لتحقيقه…

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء الإثنين، أن بلاده ستزيد الدخل القومي إلى أكثر من 800 مليار دولار هذا العام، مشيرا إلى صادرات البلاد تحقق نموا قياسيا بالتزامن مع تعافي قطاع السياحة الذي اهتز بسبب جائحة كورونا.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها أردوغان عقب انتهاء الاجتماع الأسبوعي للحكومة التركية في العاصمة أنقرة.

وقال أردوغان، بحسب ترجمة اقتصاد تركيا والعالم: “سنزيد دخلنا القومي إلى أكثر من 800 مليار دولار هذا العام وإلى مستوى تريليون دولار بنهاية فترة البرنامج متوسط ​​المدى”.

وأفاد بأن تركيا حققت نجاحًا كبيرًا في مكافحة الآثار الاقتصادية لوباء كورونا، مشيرا إلى أنه “حققنا نموًا بالناتج المحلي الإجمالي على أساس سنوي بنسبة 7.2 في الربع الأول و21.7% خلال الربع الثاني من العام الجاري”.

وأضاف الرئيس التركي أنه “على الرغم من كل السلبيات، استمر الاقتصاد التركي في النمو دون انقطاع منذ الأزمة الصحية العالمية”.

وأضاف أن صادرات البلاد تستمر في تحطيم الأرقام القياسية، في حين أن قطاع السياحة الذي شهد تراجعا بسبب الوباء يتعافى بسرعة.

ولفت الانتباه إلى أن اعتبارًا من 27 أغسطس الماضي، تجاوز احتياطي النقد الأجنبي لتركيا 118 مليار دولار.

وأضاف خلال البرنامج متوسط المدى “سننشئ هيكل نمو يخلق فرص عمل مؤهلة ولا ينتج عجزًا في الحساب الجاري ويراعي عدالة توزيع الدخل”.

وتابع: “سنشجع استثمارات رأس المال الثابت عالية التقنية والاستثمارات الأجنبية المباشرة في القطاع الصناعي “.

وأوضح في سياق آخر، أردوغان أنه بفضل المسيرة “أقنجي تيها” AKINCI TİHA “أصبحنا أحد البلدان الثلاثة التي تمتلك التكنولوجيا الفائقة حول العالم”.

وشدد الرئيس التركي على أنهم “مصممون على جعل بلدنا في المقدمة في قطاع الصناعات الدفاعية”.

وأضاف أن “تركيا حققت أكبر نجاح في التاريخ بفوزها بإجمالي 23 ميدالية في أولمبياد طوكيو، وهذا مهد الطريق لتحقيق انتصارات أكبر”.

وبشأن الحرائق والفيضانات التي اندلعت في عدد من محافظات البلاد الشهر الماضي، قال أردوغان: “لقد شعرنا بألم الكوارث التي شهدناها على التوالي في فترة تتواصل فيها مكافحة الوباء”.

وأضاف: “بعد إطفاء الحرائق، بدأ تعويض الأضرار، وهدفنا منح المستضررين منازلهم خلال مدة تصل إلى عام واحد”، لافتا إلى أنه “منذ يوم الكارثة، أقام وزراؤنا تقريبًا معسكرًا في المنطقة”.

وبين أن المواطنين المتضررين خسروا 509 ملايين ليرة في ثلاث مناطق منكوبة، وتضررت قرابة 3800 مزرعة.

وتابع أردوغان: “نخطط لتسليم جميع المنازل والشركات التي دمرت في مناطق الفيضانات خلال عام واحد”.

ودعا جميع المواطنين والمؤسسات، بما في ذلك القطاع الخاص، إلى مراجعة خططهم لمواجهة الكوارث وفقًا لإرشادات إدارة الكوارث والطوارئ واستكمال أوجه القصور فيها.

وشدد على أن التطعيم ضد وباء كورونا “لا يزال هو أهم ورقة رابحة لنا في مكافحة الوباء. أدعو مواطنينا مرة أخرى للحصول على التطعيمات واستكمالها”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *